الأربعاء، 6 يوليو، 2011

لوثتنى السياسة


اشتقت كثيرا للكتابة لكن هى الامتحانات و ليس شيئا غيرها ، لكن حتى أصدقكم القول ليست وحدها بل الجو الذى أعيش فيه ،أتكلم عن نفسى قد تكونوا أفضل حالا منى ، بصراحة أكثر لقد عجزت لوقت طويل عن الكتابة ، الأحداث متشابكة للغاية يصعب الحكم عليها ، بالإضافة إلى شىء آخر أهم من ذلك كله أشعر أن الحديث عن كل ما يحدث حولى يلوث نفسى (و كأن نفسى تتسع لتلوث آخر) .نعم السياسة هذه تلوث النفوس و تلون القلوب بلون أسود . أكرهها كثيرا ...لكل بلد سياسة لكل شخص سياسة كلمة تفرق أكثر مما توحد. لا أؤمن بها أؤمن بشىء واحد قد رأيته فاقها و انتصر عليها حطمها و أظهر فقرها أظهر جهلها و جهل من يشتغلون بها .دينى لا أعلم لماذا نترك الدواء و نتجاهله و نبحث فى قوانين و مواد و نظريات فقيرة وضعت فى الأصل لتعلى من شأن بلاد و تحط من قدر بلاد تقوى أشخاصا و تحقر من اشخاص ...لا أفهم فى القانون لا افهم المادة ١٥ ولا ٣٠ لم أقرأ الدستور و لن أقرؤه يوما لن أفكر يوما الانتخابات أولا أم الدستور .. لن أكون يوما مع أو ضد ...لأن هذا للأسف سيعيدنا بالتأكيد لما مضى إن لم يكن أسوأ....طالما أننا لا نشعر حتى الآن بقيمة القرآن لا نشعر بقيمة الدين نشغل أنفسنا بمحاكمة هذا و ذاك ...ما يهمنى من محاكمة  هؤلاء الناس?????? يكفيهم غضب الله و عذابه لقد عادت لنا بلادنا لماذا نريد الانتقام........ الانتقام الحقيقى هو أن نثبت لهم أنهم كانوا فاشلين و أننا بدونهم أعدنا بناء بلادنا و أنفسنا قبلها....تريدون القصاص?????? نعم أنا معكم لكن ممن  فلتأخذوه من الشعب كله أتعلمون لماذا لأن كل واحد منا واقع تحت مسئولية آخر فلتحاكم المسئول عنك و أنا سأفعل و كلنا سنفعل ....لكن من سيتبقى ساعتها ؟؟؟؟؟من سيبقى ليبنى كلنا أخطأنا ....صحيح تداركنا الخطأ لكن المضحك أننا نريد محاسبة كل مسئول فى عهد النظام السابق و المفارقة العجيبة أننا كلنا كنا مسئولين فى عهده....صدقونى ساعة أن نبدأ البنا سينكشف كل من نافق و كل من كذب سيظهرون أنفسهم بلا مجهود منا لأنهم لن يقدروا على الحياة الشريفة و متطلباتها من صدق و عدل و حتى إن تلونوا لن يستمروا فى ذلك.....أعلم أن كلامى غير مقنع لكثيرين لكن هذا ما يدور فى عقلى ....هدانا الله

هناك 14 تعليقًا:

أم هريرة.. lolocat يقول...

السلام عليكم

.ما يهمنى من محاكمة هؤلاء الناس


لا يأختى الغالية
هناك من يجب ان يحاسب بقوة وبشدة حتى لايتجرأ من يأتى بعدهم بمثل تلك الافعال مرة ثانية

لكن معك انه مش كل شوية نقول نحاسب هذا وذاك
لكن الرؤوس يجب ان تحاسب ونقتص منهم
بجق مافعلوه فينا ومعنا جميعا

كلنا مذنبون فى حق انفسنا لكنهم كانوا يسلبون حرياتنا وحقوقنا ونحن غافلون
فيكفينا تلك الغفلة ولن نكررها

حقك وحقى وحق اولادنا بعدنا مش هيجى الا بحساب هؤلاء
والا من سيأتى بعدهم كل ماعليه الا ان يسلبنا حقوق اخرى ويقول دى ناس بتسامح دايما يبقى اعمل اللى انا عايزه


اسال الله ان تمر المحنة على البلد بسلام وكل اهالى الشهداء ياخدوا حقهم ولو انه مش هيرجع اللى راح منهم


شكرا لك غاليتى
بارك الله فيك
تحياتى لك

esraa يقول...

و عليكم السلام و رحمة الله و بركاته أختى الكريمة ,,, هذا قصدى أيضا .....أنا لا أملك أن أسا مح هذا أو ذاك المأخوذ برأيه أولا و أخيرا أهل الشهداء .....لكن ما يحدث الآن لا يرضى أحد .....وفقك الله

سواح في ملك اللــــــــــــــــــه- يقول...

سمعت مرة من الشيخ الشعراوي رحمة الله عليه

ان السياسة كلمة منبعها كمة سايس والسايس

هو الذي يسوس الحصان او يروضه

فالسياسة تعني ترويض الواقع وفق مانبتغي

والترويض يستدعي الصبر احيانا والتلون احيانا

والقسوة احيانا

تحيتي يااسراء

شيرين سامي يقول...

أختي إسراء أنا كمان بعد ما كنت متحمسه جداً و سعيده أصبت بالاحباط و حسيت إني مش فاهمه حاجه و لقيت مفيش أكتر من الشائعات و الاتهامات و الآراء المتضاربه عشان كده قررت اني أعتزل السياسه في العلن يعني متكلمش مع حد أو أحاول أقنعه برأيي طالما اني مش متخصصه لكن بحاول أطلع و أحلل و من خلال رؤيتي هعمل اللي يمليه علي ضميري مش حد و في النهايه بحمد ربنا ان رأينا هنقدر نقوله و يعتد بيه و صبراً على كل الأهداف اللي لسه متحققتش.
تحياتي ليكي و لم تلوثك السياسه فقط فتحت عيناكي على حقائق مؤلمه.

محمد الجرايحى يقول...

ولكم فى القصاص حياة ياأولى الألباب....
الأخت الفاضلة
إن شاء الله موفقة فى امتحاناتك
أنا معك أن مايحدث الآن يصيب البعض بشىء من اللوثة واقد يكون أيضاً الاحباط....
ولكنها أقدارنا والثمن الذى يجب أن ندفعه من أجل كرامتنا وحريتنا
ونسأل الله تعالى أن يثبتنا على الحق
اللهم آمين

esraa يقول...

أخى سواح.....جعلنا الله من العاملين بشرعه و من المستغنين عن السياسة هذه التى تجعلنا نتلون....وفقك الله لما يحب و يرضى

esraa يقول...

أختى الكريمة شيرين سامى .....كلامك صحيح جداااااااااا رغم أن السياسة تلوث العقول لكنها أيضا تكشف الحقائق لكن أدعو الله أن نستغنى عنها و تكون و سيلتنا فى معرفة الحقيقة هو ديننا فقط.أعزك الله

esraa يقول...

أستاذى محمد الجرايحى .....خير ما يقال كلام الله و خير ما يؤخذ به ايضا.... أعلم أن القصاص لا مفر منه لكن هؤلاء لم يتركوا ورائهم دليل .....لذلك مجرد التفكير فى هذه المتاهة التى لا يمكن أن نخرج منه بمذنب تصيبنى بالإحباط ....و تجعلنى أصرف النظر عن القصاص منهم و الالتفات الى المكاسب التى نستطيع ان نحصدها بالعمل ...لكنى اريد ان اقتص من هؤلاء كثيرا و لست مشفقة على أحد منهم .وفقك الله

غريب يقول...

صبحك الله بالخير والنور

نطقت بما في الصدر من هموم
فوالله إني لأنظر لحال البلاد
فلا أرى أمامي سوى السراب
خلعنا ذاك وركلنا هذا
ولكن أين العقلاء وأهل الحل والربط فينا؟؟؟؟؟؟؟؟؟
تتخبط البلاد ما بين وبين
نخاف من الفتن والحروب
حربنا مع نفسنا ليست كحربنا مع العدو
فالنفس من أعتى الأعداء

على العموم
نبشت الألم و مخاوف

بالنسبة للسياسة فلا زلت أقول بأنها بريئة و نحن الملومين ـون فلكل نظام سياسي ولكل سياسي خط سير ونهج ونحن لم ننهج الخير فغاصت السياسة بنا فيما انتهجنا من دنيويات عقيمة.

أما محاكمة المسؤولين
فأنا اخالفك الرأي
إذ يتوجب على المخول اليوم أن يقتص لمصر منهم لكيلا يعودوا الى كراسي الحكم بصور واشكال مطورة وصيغ محورة فالفساد إذا لم يقطع رأسة تبلور وتعددت به الأشكال لينتشر من جديد كالسرطان .


أما الإنتخابات فلك مطلق الحرية في المشاركة من عدمها ولا يلام المرء إن انحسر خوفاً أو توجساً من أمر هو لا يؤمن به أو لا مصداقية له في نظره.


صحيح أن الخوض في الأحداث الجارية محبط وقد يلوث المخرجات لضبابية الرؤية ولكن هذه هي الثورات إما أن تحكم بقوة المنتصر أي تضلاب بيد من حديد وإما أن تنزلق في بحر الفتن وآخر يقول وإما أن تختطف ...

هذا والله أعلم

نسأل الله الأمن والسلامة
اللهم آمين

لك مني محبة في الله

غريب يقول...

الفاضلة اسراء
صبحك الله بالخير والنور
تقبل الله منا ومنكم
عيد مبارك وكل عام وانتي بخير

نسأل الله أن تكونوا بخير وعافية وامان
اللهم آمين


لك مني تحية وسلام

غير معرف يقول...

ثقافة الهزيمة .. عصابة البقرة الضاحكة‏

و دخلت مبنى رئاسة الجمهورية " قصر الأتحادية " فوجدت أسلاك شائكة و كلاب بوليسية و مدافع رشاشة و كأننا فى دولة من دول أمريكا اللاتينية أيام أنقلاب، و عند بوابة القصر وكنا نقوم بتسليم التليفونات ألتقيت بضابط من الحرس الجمهورى برتبة مقدم و أشاد ببعض مواقفى السابقة فى الكتابة عن النظام ، و من باب التبسط معه قلت له على فكرة أنا قلت لهم برنامج لو كانوا سمعوه لم يكن ليحدث ما حدث.

و تلقيت أغرب أجابة ممكنة من مقدم الحرس الجمهورى والذى يبعد 18 متر فقط من مبارك و مهمته حماية مبارك و الدفاع عنه ، قال لى أحسن أنهم لم يسمعوا .. و من الدهشة أعتقد أننى غبى فأضاف قائلا طبعا فهمتنى ، و دخلنا الأستراحة و قدم لنا شاى و فى هذه اللحظة أدركت أن مبارك قد أنتهى تماما و أنه لن تقوم له قائمة و أن أخر واحد كان يعلم ذلك هو مبارك نفسه. . ... باقى المقال ضمن مجموعة مقالات ثقافة الهزيمة ( بقلم غريب المنسى ) بالرابط التالى

www.ouregypt.us

الموسوعة الحرة يقول...

السلام عليكم...
عيد اضحى مبارك سعيد وكل عام وانت والجميع بخير...
اعاده الله تعالى بالخير والبركة والسلام...وفقك الله تعالى لما فيه الخير والنجاح..
خالص دعائي...

Days and Nights يقول...

الأخت الغاليه / إسراء

حبيت أقولك أنك وحشتينا جدا

ترجعى لنا بألف سلامه

وبأسرع وقت ممكن

تحياتى لروحك الطيبه

خالص مودتى

تامر

Uouo Uo يقول...


جزاكم الله خيرا"

شركه تنظيف