الخميس، 2 سبتمبر 2010

المسلمون و التيه

 

انتظرت كثيرا أن أرى أى من الانجازات التى وعد بها الرئيس أوباما خلال خطابه ، ولكنى لم أرى ان جوانتانامو قد أغلق أو ان امريكا انسحبت من العراق وأفغانستان ..و سمعت تصريحا له يقول بأن أمريكا تعلن تضامنها التام مع اسرائيل و مصالح اليهود ... بالطبع صدمت مثلما صدم الكثيرون ، لكنى عدت مرة أخرى أفكر إلى أن اكتشفت أنه لا يحق لنا أن نتفاجأ بذلك الموقف لأسباب كثيرة جدا منها أن اوباما جزء لا يتجزأ من نظام أمريكى طويل المدى سار على نهجه بوش و من قبله و يسير عليه أوباما الآن و سيسير عليه من يأتى بعده سبب آخر لا يدعونا أن نتفاجأ من موقف الرئيس الأمريكى و هو أنه ليس صاحب القضية فأصحاب القضية العربية هم العرب و ليس الأمريكان...
فنحن الاحق بنيل شرف تحرير الاراضى العربية و نحن من سيسأل أمام الله عن اهمالنا للأراضى العربية الإسلامية و تركها لمغتصبيها...
الحقيقة اننا اذا اعتمدنا على غيرنا ليعيد لنا حقوقنا المسلوبة فنحن بذلك نسلك مسلك بنى اسرائيل حينما كانوا على مشارف القدس و أمرهم سيدنا موسى بمقاتلة المحتلين حتى تكتب لهم و يعيشوا فيها فما كان جوابهم إلا أن قالوا اذهب أنت و ربك فقاتلا إنا ها هنا قاعدون ...
فما كانت النتيجة إلا أن كتب الله عليهم أن يتيهوا فى الأرض أربعين عاما بالإضافة إلى حرمانهم من دخول الأرض المقدسة إلى الأبد وليس أربعين عاما كما يظن الكثيرون ....
هذا المصير هو ما ينتظر العرب إذن إذا استمروا فى اعتمادهم على أبطال من عالم آخر يعيدون إليهم حقوقهم المسلوبة بلا مقابل و أظن أن جزءا من التيه قد تحقق فالعرب منذ وقت طويل لا يستطيعون الاتفاق على قرار حاسم و مصيرى ... أليس ذلك تيها؟؟؟؟؟؟؟؟؟

هناك 5 تعليقات:

سواح في ملك الله- يقول...

السلام عليكم تاملي ايتها الاخت الطيبه فيما يفعلونه اليهود الان فهم كانوا خالفوا عهد الله في امتناعهم يوم السبت عن العمل وهم الان ينفذونه وهم كانوا خالفوا عهد نبي الله موسي في القتال وهم الان يفعلون وهم يبخثون عن هيكل سليمان اظنهم يفعلون ذلك عن عقيده وتقربا الي الله من وجهه نظرهم رغم اننا نعلم انهم ليسوا علي حق في مايعتقدون فانهم يعتقدون ----اما نحن فماذا نعتقد

esraa يقول...

احنا رغم كل المشاكل اللى عندنا مازلنا متمسكين بديننا ان لم يكن جميعنا فهناك بعضنا اما اليهود لا اعتقد ان لديهم اعتقاد و إلا كانوا امتنعوا عن القتل و المذابح التى يقيمونها فى بلدنا غزة فأى اعتقاد و أى تقرب إلى الله يقوم على اجساد الابرياء..........

سواح في ملك الله- يقول...

الاخت الفاضله ان من عقائد اليهود انهم شعب الله المختار ومن عقائدهم ايضا ان قتل العربي ليس بجريمه ولا محرم لديهم ونحن من عقائدنا ان نقاتل من يقاتلوننا في الدين هم يفعلون مايعتقدون ونحن لانفعل شيئا غير الاستسلام

esraa يقول...

انا مع حضرتك فى اننا لا نفعل ما نعتقد لكن اليهود ايضا لا يفعلون فنقض العهود ليس باعتقاد ولا قتل الاطفال عرب كانوا ام امريكان هم يرديدونا ان نسلم بأن ذلك اعتقاد لكنى لن اسلم بذلك لو كان عندهم اعتقاد ما جادلوا سيدنا موسى عليه السلام و لأطاعوه قديما .........

سواح في ملك الله- يقول...

احييكي عندك حق ربنا يبارك فيكي ويحفظك اري جمال مصر في شباب لايستسلمون